فتح الدردشة
1
_
مرحبا بك !!! شكرًأ لك على زيارة موقعنا الرجاء فتح الدردشة لإرسال رسالة لمشرف الموقع عبر فيسبوك

Start

الرئيسية » روايات عربية » تحميل رواية ما لا تبوح به pdf – ساندرا سراج

تحميل رواية ما لا تبوح به pdf – ساندرا سراج

في الحقيقه أنا دائمًا مُنحاز ضد روايات المرأة، متهكم عليها بشكل أو بأخر، لم اقرا الكثير من الروايات التي كتبتها الإناث وأعجبتني، ولكن دائمًا كان لدي الأمل، وفي رواية ما لا تبوح به زاد الأمل بشكلٍ كبير، نعم أنا قرأت رواية كتبتها فتاة تُسمى ساندرا سراج، ويا للعجب! الرواية جيده، أقسم لكم إنها جيده أنا لا أحلم هُناك امرأة تُتقن ما تفعل أخيرًا! يا لها من مُعجزة أحمد الله إني رأيتها قبل أن أموت، حسنًا دعونا الآن من هرطقات الكاتب التي أفعلها الآن، وأسمحوا لي أن أحدثكم عن الرواية قليلًا، قبل أن أعطيكم رابط تحميلها pdf كما وعدتكم منذ فترة.

اقرأ ايضًا : رواية بين أحضان الوحش pdf 

رواية ما لا تبوح به بتتكلم عن ايه يا سيدي؟

رواية ما لا تبوح به – ما الذي يجعل شخصًا مثلي “مثلي إللي هو زيي يعني لا مواخذة عشان الدماغ الشمال” يُعجب برواية كاتبتها أنثى بعد كل هذا العمر الذي الحد فيه عن روايات الإناث؟ سأشرح لك يا عزيزي، ببساطة لأن الرواية غير مصطنعة، نعم الرواية قد لا تكون أفضل من كل الروايات التي قراتها، ولكنها على الأقل غير مصطنعة بذلت فيها الكاتبة جهدًا واضحًا، لم تَكتُب بمشاعرها فقط، وثم “شقلب وإقلب” لا على الإطلاق! هي رواية رومانسية نظيفة تمامًا من أي مشاهد خادشة للحياء، كثرة النواح ولا أعرف السبب، فجميع الابطال يبكون في الرواية، وهذا مقتطف بسيط من الرواية قد يجعلك تفهم أكثر ما تدور حوله الرواية.

كم مرة إنفصلنا؟ لا أعرف، كل ما أعرفه أن البعد عنه يربكني، كنت أريد أن أعود، في كل مرة نبتعد كنتُ أعود دائماً، أرجع وأنا كُلي أمل أن يتغير، أن يصبح لي، أن يتخلى عن حماقاته ويراني على حقيقتي ولو لمرة واحدة، كنت أريده أن يكون مثالياً وأن يكون لي وحدي، كنتُ أريد كل شيء وحدي! ولم يكن هو يشعر بأي شيء .. تركني هنا في المنتصف تماماً، لا أنا أكملت الطريق وحدي، ولا أنا بقيت معه، صرتُ في هذا المنتصف اللعين، لا لون لي!

تسافر بطلة الحكاية بحثاً عن نفسها، تقابل حبها الحقيقي في تلك المدينة الجميلة، تتعلق به، غير أن أحلامنا عن الحب ربما تبدو باهتة إذا جاءت في غير موعدها، لذلك تعود إلى الأسكندرية بحثاً عن حب قديم لطالما أرهقها، في المنتصف .. تكتشف أنها وحدها تحتاج إلى أن تحب نفسها قبل أن يحبها الآخرين، فهل تتغير تفاصيل الحكاية ؟!

بطاقة الرواية

إسم الرواية : ما لا تبوح به

صفحة الرواية على جود ريدز: : ما لا تبوح به

إسم الكاتبة : ساندرا سراج

دار النشر : دار نون للنشر والتوزيع

للتحميل : أضغط هنا 

 لا تنسى أنك قمت بالتحميل من موقع المكتبة
لمناقشه الروايات و الكتب و طلبها على مجموعتنا على الفيس بوكأضغط هنا 
 لا تنسى مشاركه الكتاب على الفيس بوك مع اصدقائك، أخبرنا فى رأيك فى الكتاب فى التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.